miércoles, 23 de marzo de 2011

لقاء داخلي للفدراليات المكونة للجنة الإسلامية يقدم مقترحاته لتعديلها


Fuente: FEERI (http://www.feeri.eu/)


في بيان توصلت أندلس برس بنسخة منه، عقدت الفدراليات الكبرى المكونة اللجنة الإسلامية، المحاور الوحيد للمسلمين في إسبانيا أمام وزارة العدل، لقاء داخليا لمناقشة الوضع الحالي للجنة وتقديم رؤيتها للشكل الجديد الذي تراه مناسبا لتكوينها وطريقة انتخابها وعملها.

هذا وقد شددت التوصيات التي تمخضت عنها النقاشات أنه أمام "الهشاشة المؤسسية" للجنة الإسلامية وتعالي الأصوات المطالبة بإصلاحها، على ضرورة البدء في إصلاح هياكل اللجنة عبر تعديل قانونها الأساسي في اتجاه الدمقرطة ودعم مشاركة الهيئات الإسلامية والفاعلين الجدد إلى جانب الفاعلين الموجودين حاليا.

كما أكدت على ضرورة إحداث نموذج ديمقراطي يضمن التمثيلية على كافة المستويات، المحلي والجهوي والوطني، كما حث على الإسراع بإحداث لجنة لمتابعة التعديلات في اللجنة "دون تدخل خارجي".ومن جهتها، أكدت الفيري "انفتاحها للاستماع لكل المقترحات من الفاعلين داخل وخارج اللجنة الإسلامية وحل أية مشاكل عالقة".

ولم يفت هذه الفدرالية أن أن تدين ما وصفته "محاولات متكررة لعرقلة هذه العملية"، كما أكدت على ضرورة توعية ممثلي المسلمين للواقع الراهن في إسبانيا.

وحددت التوصيات تاريخ 14 مايو تاريخا للاجتماع التالي لمناقشة مقترحات كل الأطراف، وأعلنت عن إحداث لجنة متابعة تضم عضوا واحدا عن كل فدرالية حاضرة في الملتقى

No hay comentarios:

Publicar un comentario